"روستيخ" ستقدم منتجاتها الجديدة في معرض ميليبول لمعدات الجيش والشرطة

"روستيخ" ستقدم منتجاتها الجديدة في معرض ميليبول لمعدات الجيش والشرطة


سوف تقوم "روستيخ" بتنظيم الجناح الروسي في معرض ميليبول باريس للمعدات الخاصة للجيش والشرطة والذي سيقام في العاصمة الفرنسية من 17 إلى 20 نوفمبر.

وتحت إشراف مؤسسة "روستيخ" سيقدم منتجاته كل من معهد الأبحاث في الكيمياء التطبيقية التابع للشركة القابضة "تيخماش" و"روس أوبورون اكسبورت" ومجموعة شركات "مارت جروب" المتخصصة في تصميم وتصنيع أسلحة الصعق بالصدمات الكهربائية.

وسيعرض في المعرض أسلحة ومعدات وأجهزة خاصة لقوات الأمن ومكافحة الإرهاب، ومن ضمنها: المركبات والطائرات المأهولة وغير المأهولة وأنظمة المراقبة والتحكم وتحديد الهوية، ومعدات الاتصالات، وأجهزة التنصت والأجهزة المانعة للتنصت، والأسلحة والذخائر، وعينات من الزي الموحد.

كما ستقدم "روس أوبورون اكسبورت" وعلى شكل نماذج مركبة المشاة القتالية BMP-3، وناقلة مدرعة BTR-80A، وسيارة الشرطة الخاصة SMP-2  GAZ-233036 " "النمر"، ومروحية متعددة المهام الخفيفة "ANSAT"،  وزورق دورية سريع  من مشروع  12150 "النمس"، وحوامة الهبوط من مشروع 12061E  "Murena-E".

وقد عين نائب وزير الشؤون الداخلية في روسيا الاتحادية الكسندر ماهونوف رئيسا للوفد الروسي الرسمي في المعرض، فيما سيرأس الوفد المشترك ل"روستيخ"  نائب المدير العام  للمؤسسة نيكولاي فولوبويف.

يقام معرض ميليبول باريس للمعدات الخاصة للجيش والشرطة منذ عام 1984 تحت رعاية وزارة الشؤون الداخلية الفرنسية، وهو مخصص للخبراء فقط. ويجمع المعرض بين المؤسسات الحكومية، والجمعيات المحلية، وأمن المطارات ومحطات السكك الحديدية والحافلات، والبنوك، والمنشآت الصناعية.

في عام 2013 بلغت مساحة المعرض 20 ألف متر مربع، وشارك فيه 915  شركة من 49 دولة وتجاوز عدد الزائرين 25000 شخص.