١٦ يوليو ٢٠١٤

تساهم الشاحنات الروسية في تقديم حلول للأزمة الإنسانية

 

وفقا للإتفاق الذي تم في إطار برنامج الأمم المتحدة العالمي للأغذية مع روسيا  بدأت أعمال توريد الشاحنات إلى جمهورية أفريقيا الوسطى حيث تم تسليم 40 سيارة كاماز.

وقد تم تسليم السيارات الروسية خلال عام 2012 كمساهمة مادية قدمتها روسيا لدعم عمليات البرنامج الغذائي في أفغانستان، حيث أثبتت جدارتها هناك و عملت على أفضل وجه. كان ذلك هو السبب في قرار استخدامها في جمهورية أفريقيا الوسطى، حيث أن الطرق مدمرة و البنية التحتية للنقل غير مهيأة نهائيا، وليس هناك وسيلة أخرى لإحضار الطعام إلى السكان الذين يتضورون جوعا.

سوف تساهم كاماز الروسية بشكل جدي في تشغيل البرنامج و هي بذلك تتجاوب مع واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم، وسوف تساعد على توفير المساعدات الغذائية إلى 400 ألف شخص من ضحايا الصراع الدائر في جمهورية أفريقيا الوسطى.

كما تقدم  كاماز المساعدة للنازحين من أوكرانيا. الذين وصلو على متن رحلة خاصة للطائرات التابعة لوزارة الطوارئ الروسية قامت هيئات رعاية اللاجئين في روستوف بإيواء اللاجئين في مساكن "كاماز جيلبيتا" حيث أعطيت الناس قسائم للحصول على الغذاء، والحصص الغذائية و مخصصات أخرى بما في ذلك وسائل النظافة اللازمة.